وقال وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، إن “إسرائيل تعهدت بالحفاظ على قواعد الصلاة في المكان، وأن السلطات الإسرائيلية والأردنية سوف تجتمع لتعزيز الأمن”.

وجاءت تصريحات كيري بعد لقائه في العاصمة الأردنية عمان مع الملك عبد الله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس، السبت، وكذلك لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في برلين الخميس الماضي.

وأوضح كيري، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني ناصر جودة، إن هذه الإجراءات سيتم الإعلان عنها بالتفصيل مساء السبت، من قبل رئيس الوزراء الاسرائيلي.

والأردن مسؤول عن إدارة الحرم القدسي الشريف، وعادة ما يثير اقتحامه من المستوطنين والمسؤولين الإسرائيليين موجة غضب في الشارع الفلسطيني على غرار ما تشهده مدن الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة منذ مطلع أكتوبر الجاري.