السوشيال ميديا وقوة التعبير بالصورة

20 فبراير، 2018

كتبت – ريهام الخولى، و مارى عماد

 

“الصورة بألف كلمة “هذه المقولة توضح الكثير, فالصورة لغة تعبر عن آلاف المعاني و تُرسل العديد من المشاعر فى نفوس البشر, فأحيانًا الصور تساعد على تغيير واقع معين فى بلدٍ ما، فكان نتاج الوضع السياسي فى الوطن العربي مذابح بشرية يندى لها الجبين،

 إيلان السوري.. كان البداية

لقى الطفل إيلان الكردي البالغ من العمر ثلاث سنوات حتفه بالقرب من شاطئ “بوردوم” في تركيا، بعد الصراعات التى نشبت فوق الأراضي السورية، ففرت الأسرة هاربة عبر البحر، فكانت النتيجة غرق القارب وموت صغيرهم على الشاطئ.

 

الطفل إيلان الكردى

لم يكن إيلان النهاية

اُلتقطت صورة الطفل عمران البالغ من العمر خمس سنوات فى سيارة الإسعاف، بعد أن تم إنقاذه من القصف السوري بالأحياء الشرقية بمدينة حلب، فبدى الطفل مذهولًا مما حدث، فلا يتحدث، ولا يبكي، ولا يصرخ.

الطفل عمران السورى

لم تسلم الدول الأوربية من هجمات الإرهاب

وقع هجوم نيس الإرهابي خلال الاحتفال بيوم “الباستيل” فى منتزة الإنجليز، حيث قام أحدهم بقيادة شاحنة بضائع عمدًا تجاه حشد من المحتفلين، وأسفر الحادث عن مقتل 84 شخصًا.

هجوم نيس

عاصمة النور تنطفأ 

نوفمبر  2015 شهدت باريس العاصمة الفرنسية هجمات إرهابية من إطلاق النيران،  و تفجيرات، و احتجاز رهائن، فأسفر عن مقتل 128 شخصًا.

 

ضحايا هجمات باريس

أحمد عرابي.. الرجل الأخضر

تداول نشطاء موقعى التواصل الاجتماعي فيسبوك وتوتير صورة لتمثال البطل أحمد عرابي باللون الأخضر، الذى أثار استياء أهالي الزقايق و اعتبروه إهانة لتاريخ أحمد عرابي.

 

تمثال أحمد عرابي

التلميذة التى رفع المعلم القبعة لها

انتشرت صورة لاعبة “التيكوندو”، الحائزة على الميدالية البرونزية فى البرازيل، هداية ملاك، التى أقبل عليها مدربها منحنيًا تقديراً لفوزها الكبير و قبل يديها .

 

هدايه ملاك ومدربها

أيقونة التسامح الرياضي.. العداءة الأمريكية

استطاعت العداءة الأمريكية “ابى داغوستينو” أن تعطي للعالم درسًا فى التسامح الرياضي، فعندما وقعت العداءة النيوزلندية ” نيكى هاميلن”، ففضلت العداءة الأمريكية مساعدتها فضلًا عن تكملة السباق الأمر الذى جعل لجنة الحكام تعطيهم فرصة المشاركة فى السباق النهائى .

العداءتان الأمريكية و النيوزلاندية

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *