سليمان:الهوية قد تستخدم كاداة تحريضية

22 نوفمبر، 2015
  1. ن 22 تشرين الثاني (بترا)- أكد رئيس معهد الدوحة للدراسات العليا الدكتور ياسر سليمان أن الخوف من الهوية عندما تستخدم كأداة تحريضية وقد تصبح قاتلة عندما لا يتم ضبطها واستخدامها بطريقة عقلانية.

    وقال خلال محاضرة له اليوم الاحد في مركز الرأي للدراسات والمعلومات حضرها مدير عام وكالة الانباء الاردنية الزميل فيصل الشبول وعدد من الكتاب والروائيين والاكاديميين والاعلاميين ان موضوع الهوية يطفو على السطح في ظل الازمات وتكون في حالة سبات في الاوضاع الطبيعية.

    وحول الاردن أشار المحاضر سليمان الى ان هنالك تقدما كبيرا في عدة مجالات خاصة في الجانب الطبي في حين يرافقه تراجعا في ميدان العلوم الطبية التأسيسية وان هذا التقدم يعتبر تطبيقا لتلك العلوم .

    وقال إن الهويات القطرية العربية أصبحت تعنى بذاتها وتجد هويتها في صراع مع هويات قطرية أخرى، داعيا ان تكون الثقافة هي الاساس في بناء الانسان لا الهوية كونها تؤكد على ما يجمعنا ولا تدعونا للتطرف والاقصاء، مشيرا الى أنه لا بد من العودة الى حوار الثقافات التي من خلالها يتم الاتفاق والاختلاف دون الوصول لحالة من التصادم والنزاع .

    وفي نهاية المحاضرة التي أدارها الزميل حسين نشوان أعلن الدكتور سليمان عن تقديم المعهد 24 منحة للطلبة الاردنيين الراغبين في متابعة دراساتهم في مجال الدراسات العليا في العلوم الانسانية والادارة والاقتصاد، مشيرا الى أنه يمكن التقدم لهذه المنح عن طريق موقع المعهد الالكتروني.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *