سهم الأردنية قصيدة لـ صفوان قديسات

5 أكتوبر، 2015

قبلَ رسمِ “الشِّعارِ” أَعلى النَّشامى الأردنيُّونَ صرْحَها في القلوبِ
واستمدُّوا مِنْ قُبَّةِ الصخرةِ المِعراجَ في مشهدِ القِبابِ الـمَهيبِ
منذُ “نحنُ الحسينُ” ألهمَنَا اللهُ فَذُبنا شوقاً مَعَ المحبوبِ
واستطَعْنا بِالأُردنيَّةِ كشْفَ المستحيلِ المرصودِ خلفَ الغُيوبِ
يا فلسطينُ نبْضُ صوتِكِ في العُنوانِ يُغنِي الدُّنيا عنِ المكتوبِ
والعزيزُ الأقصى بـِمِنْبَرِهِ السَّهرانِ يُغنِي عَنْ قولِ كلِّ خَطيبِ
يا فلسطينُ فاخِري الناسَ أَنَّا شُهداءُ القُدسِ التي في الخُطوبِ
لو مَشَوا فوقَ نفْحَةٍ مِنْ ثراها صافَحَتْهُمْ جِراحُنا في الدُّروبِ
فارَ نهرُ الأردنِّ مُنذُ تجلَّى اللهُ للطُّورِ بالنَّدى والطُّيوبِ
فَحَمَلنَا المِشكاةَ قبلَ زمانٍ مِنْ بـَنـِي الـتِّـيْهِ والزَّمانِ الغَريبِ
ولأنَّا الـمُرابطونَ حَفِظنا السَّهمَ لَو عانَدَ اتِّجاهُ الُهبوبِ
وَبَرَيْنَا أَقلامَنَا وَأَعَدْنا الصُّبحَ صُبحاً مِنْ عينِ شمسِ الغُروبِ
سيِّدي يا أبا الحسينِ سلاماً كلَّما رَفَّ بَرْقُ تاجِ الـمَشيبِ
مَعْ رنيمٍ يُحوِّطُ القدسَ فجراً وأَذانٍ يَنسَابُ حَوْلَ الصَّليبِ
قَدَرُ الأُردنيِّ أَنْ يَتَحَدَّى كُل َّصَعبٍ بِقَلبِهِ الـمَشبُوبِ
والغدُ الهاشميُّ يجمعُنا لو لُوِّنَتْ صفْحةُ الـمَدى باللَّهيبِ

20151051224RN284

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *