شخصيات الثورة العربية الكبرى: الشيخ مثقال الفايز

22 مايو، 2016

يعد مثقال بن سطام بن فندي بن عوّاد بن ذياب الفايز من أبرز الشخصيات التي شاركت بمعارك الثورة العربية الكبرى.

وهو شيخ مشايخ بني صخر (حمر النواظر) في مرحلة أعيد فيها تشكيل الجغرافيا السياسية في منطقتنا بعد تخلصها من الحكم العثماني، وهو عقيد الصخور الذي شارك مع فرسان قبيلته بمعارك الثورة العربية الكبرى قبل أن يغدر الاستعمار الفرنسي بسورية ويغادرها جلالة الملك فيصل الأول فيبادر الوطنيون الأردنيون للالتفاف حول راية الأمير عبد الله بن الحسين لتأسيس إمارة شرق الأردن كنقطة ارتكاز للانطلاق لتحرير سورية .

وهنا كان الدور المؤثر للشيخ الفايز الذي آزر الدولة الناشئة معتمدا على رجولة وشهامة أبناء قبيلته التي تمتد مضاربها من أطراف البلقاء حتى عمق البادية شرقا إضافة إلى امتدادها شمالا وجنوبا.

ولد الشيخ مثقال أواخر القرن التاسع عشر وكان أول الدروس التي تعلمها هو كيفية التعاطي مع المشاكل والصعاب وتعهده والده بالتدريب على ركوب الخيل والمبارزة بالسيف واستخدام البندقية .

وتربى مثقال على الشجاعة والإقدام وقوي ساعده رغم صغر سنه بحمل السلاح حتى صارت شجاعته مضرب المثل .

وصار خبيرا في الشؤون العشائرية حيث أتاحت له بيئة والده الشيخ وهو بيت زعامة من التفقه في حل المشاكل والحكم بالخلافات التي تنشأ بين أبناء عشيرته والعشائر الأخرى، فتوسعت شهرته في مجال القضاء العشائري حتى أصبح لا يشق له غبار في هذا المجال.

المصدر / بترا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *