محافظة: يوما مشهودا في تاريخ الأردنية

30 يناير، 2018

أ. د عزمي محافظة

تشرفت الجامعة الأردنية هذا اليوم بزيارة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني لها في يوم عيد ميلاده الميمون حيث التقى مع مجموعة من طلبتها وتحدث جلالته لهم حول الشؤون المحلية من اقتصادية وسياسية وكذلك الشؤون الاقليمية والدولية بما في ذلك الأزمة السورية وقضية اللاجئين السوريين وموضوع نقل السفارة الأمريكية إلى القدس والقضية الفلسطينية وعلاقات الأردن الخارجية كما تطرق جلالته للأوراق النقاشية التي طرحها على المجتمع الأردني لتشكل مادة للحوار تنبثق عنها خارطة طريق في مختلف مناحي الحياة السياسية والاقتصادية والتعليمية والاجتماعية ثم دار حوار موسع امتد لأكثر من ساعة تميز بالصدق والصراحة والشفافية والوضوح وقد أبدى جلالته سعادته باللقاء ورضاه عما دار وطرح في الاجتماع وشجع الطلبة على المشاركة الإيجابية والتفاعل مع قضايا الوطن المختلفة من سياسية واقتصادية واجتماعية وقد كان الطلبة في غاية السعادة وعبروا عن ذلك بكل صدق وعفوية
لقد كان يوما مشهودا من أيام الأردنية التي تعتبر هذه الزيارة وساما على صدرها وتؤشر إلى مدى اهتمام جلالته بالتعليم وما يعوله على الشباب وقدرتهم على إحداث التغيير المطلوب ونقل الأردن إلى آفاق التقدم والرقي .
لقد وهب الله الأردن قيادة فذة تصل الليل بالنهار في سعيها وجهدها الدؤوب لتأمين الأمان والعيش الكريم والمستقبل الواعد لشعبها وقد حبا الله هذه القيادة بالحكمة ورجاحة العقل وسداد الرأي مما يشيع شعورا بالاطمئنان لدى هذا الشعب بأن لديه مليكا يمتلك من الحنكة والمعرفة ووضوح الرؤية واحترام دول العالم والعلاقات الوثيقة معها ما يضمن للأردن مستقبلا مزدهرا بعون الله. نقول لجلالة الملك عبدالله الثاني في عيد ميلاده السعيد كل عام وأنتم بخير وصحة وسعادة وعمرا مديدا كل عام وأنت مليكنا المفدى.

عن صفحة أ. د عزمي محافظة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *